نهيان بن مبارك يشهد حفل تخريج 89 من طلبة ماجستير إدارة الأعمال في الشرق الأوسط في كلية مانشستر لإدارة الأعمال.

sabq2-600x55313

نهيان بن مبارك
دبي في 19 نوفمبر / وام / شهد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع اليوم حفل جامعة مانشستر بتخريج 89 من طلبة ماجستير إدارة الأعمال في الشرق الأوسط في مركز الشرق الأوسط التابع لكلية مانشستر لإدارة الأعمال والذي تزامن مع الذكرى السنوية الـ 50 لتأسيس كلية مانشستر لإدارة الأعمال.
حضر الحفل – الذي أقيم في فندق سوفيتيل نخلة جميرا دبي – عدد من كبار الشخصيات الأكاديمية وأعضاء الهيئة التدريسية والخريجون وأولياء امورهم وخريجي الكلية السابقين.
وألقى معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان كلمة رحب فيها بالحضور وهنأ الخريجين ..مؤكدا على أهمية برامج الماجستير التي تطرحها الجامعة ..وقال إن برامج التعليم العالي في مجال إدارة الأعمال بالتحديد صعبة حيث تتطلب مهارات نوعية وكمية على أعلى المستويات كما أن الالتحاق ببرامج التعليم العالي يترافق عادة مع وظيفة بدوام كامل والتزامات مهنية وشخصية عديدة مما يتطلب قدرا كبيرا من التضحية والمثابرة والمرونة في تنظيم وإدارة الوقت ..لكنكم طمحتم وثابرتم للحصول على شهادة الماجستير في إدارة الأعمال رغم هذه الصعوبات.. واليوم تحتفلون بتحقيق هذا الهدف بحصولكم على شهادة الماجستير في إدارة الأعمال من جامعة مانشستر والتي تعتبر من أبرز وأهم المؤهلات في مجال إدارة الأعمال عالميا”.
وقال معاليه ” وفي ضوء هذا الإنجاز .. ما هو طموحكم للغد .. ما الهدف التالي الذي ستسعون لتحقيقه أعتقد أن إجابتكم على هذا السؤال تتجلى في الأسباب التي دفعتكم للحصول على هذه الشهادة في الأساس .. لقد أدركتم أن فرصتكم في تحقيق تقدم ملحوظ وهام في حياتكم المهنية مرهونة بتحصيل المزيد من المعرفة .. هذا ما تملكونه اليوم .. أنتم الآن مستعدون للانتقال إلى المرحلة التالية والسعي لتحقيق الهدف التالي في مسيرتكم المهنية”.
واضاف معاليه ” أنا واثق من استعدادكم لمستقبل متميز لأن دراستكم في كلية مانشستر لإدارة الأعمال أكسبتكم تجربة عالمية لا تضاهى هنا في دولة الإمارات ملتقى مختلف الجنسيات والثقافات تعاونتم مع زملائكم من الطلاب الممثلين لأكثر من 20 دولة أخرى ومن هذا التنوع المتميز اكتسبتم تقديرا وإدراكا عميقا لماهية الاقتصاد العالمي الذي يميز القرن الحادي والعشرين .. وأصبحتم مدركين لدور الحوار والاحترام والتعاون بين الثقافات والدول في دعم وتمكين النجاح .. كما أنكم تعلمتم خلال رحلتكم هذه قيمة الشخصية الأخلاقية في عالم الأعمال .. أنتم الآن تدركون أن الشركة الناجحة تقوم على أساس متين قوامه خصال الصدق والولاء والانضباط والعدالة والتصميم والتسامح والإحسان والحكمة والتفهم .. لا شك في أنكم سررتم بالتعامل مع زملائكم ممن يتحلون بهذه الخصال .. ولا شك أيضا في أنكم عندما درستم حالات شركات متعثرة لمستم غياب بعض هذه القيم .. أنا على ثقة تامة من أنكم تعلمتم وأدركتم جيدا أن سمعة كل واحد منكم كإنسان يتحلى بالاستقامة والأخلاق الرفيعة هو رأس مال لا يمكن أبدا استبدالها بزيادة في الأرباح والمكاسب مهما بدا ذلك مبهرا وجاذبا”.
وتابع معاليه “جهة أخرى أنا واثق من أن دراستكم في الكلية قد أقنعتكم بحقيقة هامة هي أن الشركات والمؤسسات تزدهر نتيجة للابتكار.. والواقع أن سعيكم لتحقيق الريادة والابتكار سيكون سبب تميزكم في أعمالكم.. لا بد أن تكون لدى كل واحد منكم طاقة إبداعية وأفكار جديدة مبتكرة تتوقون لتطبيقها واختبارها .. وكما تعلمون فقد تم الإعلان عن عام 2015 الحالي عاما للابتكار في دولة الإمارات.. وقد جاء ذلك انطلاقا من إدراك صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” بأن هذه الدولة حققت ازدهارها وتقدمها نتيجة للابتكار .. كما يدرك سموه أن تقدم ورفاه الدولة يقف على مواصلة الريادة والابتكار مستقبلا .. وإذا قررتم الاستقرار للعيش والعمل في دولة الإمارات فإنني أحثكم على أن لا تترددوا في تطوير أفكار جديدة والترويج لها فالدولة ومؤسساتها ترحب بالأفكار الجديدة .. وإذا قررتم العيش والعمل في دولة أخرى فإنني أرجو أن تلمسوا فيها نفس الشغف والرغبة باستقطاب وتنفيذ الأفكار الجديدة مما سيكون له أكبر الأثر في دعم شركاتكم ودعم الاقتصاد ككل .. ستجدون أنفسكم في منافسة لا تهدأ مع بقية العالم فالجميع يسعى لجذب الأفكار والمشاريع الجديدة الواعدة .. لا تنسوا أن من السهل جدا على أحدنا وهو يجلس في مكانه أن يتبنى فكرة جديدة نشأت في الهند أو في جورجيا أو في مصر إن هذا ليس عام الابتكار وحسب إننا نعيش في عصر الابتكار. وأنا أدعوكم لأن تعملوا جاهدين لتسودوا وتتألقوا في هذا العصر”.
وأضاف معاليه موجها كلمته للخريجين .. سيكون حصولكم على شهادة ماجستير إدارة الأعمال من جامعة مانشستر جزءا لا يتجزأ من هويتكم من الآن فصاعدا. وتعتبر مانشستر واحدة من مدن العالم المتميزة كما تعتبر جامعة مانشستر واحدة من أبرز جامعات العالم .. وأنا على ثقة من أنكم ستسهمون في تعزيز الصورة المشرقة والمكانة العالمية لهذه الجامعة تماما كما أسهمت الجامعة في تعزيز قدراتكم وخبراتكم.
وترأست الدكتورة فيونا ديفاين عميد كلية مانشستر لإدارة الأعمال حفل التخريج وتم خلال مراسم الحفل منح 89 خريجا درجة الماجستير في إدارة الأعمال من جامعة مانشستر حيث تخرج 32 طالبا بامتياز و 3 من الطلبة بامتياز مع مرتبة الشرف وإلى جانب ذلك نال الخريجون عددا من الجوائز العالمية التي تقدمها كلية مانشستر لإدارة الأعمال مثل جائزة أفضل طالب فردي وأفضل مشروع فردي وأفضل مشروع جماعي.
وقالت رندة بسيسو مدير مركز الشرق الأوسط لكلية مانشستر لإدارة الأعمال إن حفل تخريج طلبة جامعة مانشستر يمثل الحدث الأبرز هذا العام ومراسم الحفل التي تمت في دولة الإمارات هي الوحيدة التي أجرتها الجامعة خارج المملكة المتحدة وهو ما يعكس أهمية المنطقة في برامج الجامعة ويضيف احتفالنا بالذكرى السنوية الـ 50 لتأسيس الكلية بعدا آخر إلى هذا الحدث.
يذكر أن كلية مانشستر لإدارة الأعمال التابعة لجامعة مانشستر قد تأسست عام 1965 وتعد واحدة من أقدم كليات الأعمال في المملكة المتحدة وهي أكبر كلية إدارة أعمال في أوروبا وتحتفل اليوم بالذكرى الـ 50 على تأسيسها وافتتحت الكلية مركز الشرق الأوسط التابع لها في قرية المعرفة بدبي عام 2006.

تابعنا على

تويتر : araa_news

سناب شات : uaenews

انستجرام : araanews

تليجرام : UAESABQ

التعليقات

--
%d مدونون معجبون بهذه: