كلية الدراسات الإسلامية وكليات التقنية العليا تحتفلان بتخريج 336 طالبة من الدفعة الأولى لبرنامج “إنجاز”.

sabq2-600x55313

كليات-التقنية-العليا

دبي في 15 ديسمبر /وام/ تحت رعاية معالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث والعلمي أقيم اليوم بكلية التقنية العليا للطالبات في دبي حفل تخريج الدفعة الأولى من برنامج “إنجاز” لتأهيل المواطنات لسوق العمل فرعي دبي والفجيرة الذي تنفذه كلية الدراسات الإسلامية والعربية بدبي بالتعاون مع كليات التقنية العليا وضمت الدفعة 336 خريجة مواطنة منهن 98 خريجة من فرع دبي و238 خريجة من فرع الفجيرة.
حضر فعاليات الحفل معالي جمعة الماجد رئيس مجلس أمناء كلية الدراسات الإسلامية والعربية في دبي ومعالي محمد عمران الشامسي رئيس كليات التقنية العليا ومعالي سعيد بن محمد الرقباني المستشار الخاص لصاحب السمو حاكم الفجيرة ورئيس جمعية الفجيرة الخيرية والدكتور عبداللطيف الشامسي مدير مجمع كليات التقنية العليا والدكتور محمد عبد الرحمن مدير كلية الدراسات الإسلامية والعربية بدبي.
وفي كلمته بهذه المناسبة قال معالي جمعة الماجد أن برنامج “انجاز” الذي يسهم في تأهيل المرأة الإماراتية واعدادها الاعداد الأفضل لتكون شريكة في البناء والتنمية تم بالتنسيق مع كليات التقنية العليا وقد جاء استجابة لمبادرة “أبشر” التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” كما جاء ترجمة لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي التي تؤكد أهمية اتاحة الفرصة للمرأة الإماراتية في التعليم والتأهيل ومشاركة الرجل في كافة ميادين العمل.
وتقدم معالي جمعة الماجد بأسمى آيات الشكر والتقدير إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” كما عبر عن جزيل الشكر الى معالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان لرعايته هذا الحفل مثمنا جهود جميع فعاليات المجتمع ومؤسساته التي تتعاون مع البرنامج وتقدم الدعم له ولجميع القائمين عليه من كليات التقنية العليا وكلية الدراسات الإسلامية والعربية بدبي.
من جانبه تقدم معالي محمد عمران الشامسي بالشكر الجزيل للقيادة الرشيدة وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” و صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي للدعم اللامحدود والحرص الدائم على توفير أفضل الفرص التعليمية للكوادر الوطنية بما يساهم في اعدادهم للالتحاق بكل كفاءة بسوق العمل.
وذكر معاليه أن “برنامج انجاز للتأهيل لسوق العمل” هو ثمرة التعاون بين كليات التقنية وكلية الامارات للدراسات الاسلامية والعربية والذي بدأ تنفيذه في سبتمبر 2013 وما حققه من نجاح اليوم بتخريج اول دفعة من الملتحقات به انما يعكس الجهود الصادقة والمخلصة للقائمين عليه وحرصهم على الارتقاء بأداء الكوادر الوطنية وتمكينهم من مهارات سوق العمل بما يعكس التزاما حقيقيا نحو خدمة المجتمع وتعزيز خطط تنمية الموارد البشرية بالدولة.
كما هنأ الدكتور عبداللطيف الشامسي الطالبات الخريجات مثمنا جهودهن وجهود كل من ساهم في انجاح البرنامج الذي سيعزز من أداء الطالبات ومهاراتهن في سوق العمل حيث تم تصميمه خصيصا لإكسابهن المهارات الأساسية الاكاديمية والمعرفية والوظيفية بمستوى متميز من خلال توفير مساقات التدريب العملي المصاحب للدراسة النظرية.

وأكد د. الشامسي على علاقة الشراكة الاستراتيجية التي تربط كليات التقنية العليا وكلية الدراسات الاسلامية والعربية وسعي الجانبين للمساهمة في تطوير الكوادر البشرية والارتقاء بأدائها في سوق العمل من خلال توفير فرص وبرامج التدريب المتطورة التي تقدم المهارات الأساسية وفقا لاحتياجات قطاعات العمل .
وعبر د. الشامسي عن سعادته بالتعاون المستمر مع كلية الدراسات الاسلامية من خلال البرنامج والذي تم خلال العام الدراسي الحالي تجديد التعاون في تنفيذه بين الجانبين وذلك نتيجة للنجاحات التي حققها البرنامج والرغبة في اتاحة الفرصة للعديد من الكوادر الوطنية لتمكينهم من المهارات المطلوبة في سوق العمل مما يتيح امامهم فرصا وظيفية مختلفة وحتى امكانية تطوير ذاتهم اكاديميا حيث يوفر البرنامج تأهيلا على مدار سنتين في مهارات التواصل باللغتين العربية والانجليزية والكمبيوتر والرياضيات ومهارات تخصصية للعمل في مجال المحاسبة يرافقها تدريب عملي يلبي متطلبات التوظيف في القطاعين العام والخاص.
وقال الدكتور محمد عبد الرحمن إننا نحمد الله على أن كلية الدراسات الإسلامية والعربية بدبي بالتعاون مع كليات التقنية العليا قد حققنا حلم إنجاح البرنامج بعد أن شهدنا اليوم تخريج 336 طالبة مواطنة من مختلف إمارات الدولة وبعد أن نجحنا أيضا في تأمين فرص عمل لمعظمهن في القطاعين الحكومي والخاص مما يعكس مدى كفاءة المخرجات التعليمية التي تلقتها الخريجات خلال دراستهن في البرنامج.
وهنأ الدكتور عبد الرحمن الخريجات على نجاحهن الدراسي والمهني داعيا اياهن إلى تسخير علمهن في خدمة الوطن وإثبات جدارتهن وتفوقهن خاصة وأنهن خضن تجارب عدة في التدريب العملي.
والقت الطالبتان إيمان النقبي وعائشة القصاب كلمة بالنيابة عن الخريجات باللغتين العربية والإنجليزية عبرتا فيها عن فخر خريجات البرنامج بما حققن من انجاز .
واكدت الطالبتان على المهارات والخبرات التي اكتسبتها خريجات البرنامج حتى أصبحن قوى بشرية مؤهلة لسوق العمل وللمنافسة بتميز واقتدار حيث مكنهن البرنامج من مواصلة دراستهن وهيأ لهن فرص الحصول على وظائف مشيدين بكفاءة الكادر التدريسي وجهوده المبذولة معبرين عن شكرهن لكل من ساهم إنجاح البرنامج ووصولهن الى منصة التخريج.
وفي ختام الحفل قام كل من معالي محمد عمران الشامسي ومعالي جمعة الماجد بتكريم الخريجات وتسليمهن شهادات التخرج.. كما قدم معالي الشامسي هدية تذكارية لمعالي الماجد تقديرا لجهوده ودعمه للتعليم وحرصه على المساهمة في تطوير الكوادر البشرية المواطنة.

تابعنا على

تويتر : araa_news

سناب شات : uaenews

انستجرام : araanews

تليجرام : UAESABQ

التعليقات

ترك تعليق

--