إنجاز 50% من العمليات الإنشائية للمحطتين الثالثة والرابعة في مشروع براكة للطاقة النووية السلمية

sabq2-600x55313

Media preview

أعلنت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية انجاز 50 % من إجمالي العمليات الإنشائية بالمحطتين الثالثة والرابعة في مشروع “براكة” للطاقة النووية السلمية وبدء مرحلة جديدة من العمليات الإنشائية الخاصة بالمحطتين ما يسهم في دعم الإنجازات المستقبلية وتحقيق الأهداف الاستراتيجية الرامية إلى توفير طاقة نووية آمنة وموثوقة وصديقة للبيئة لدولة الإمارات.

وتم الانتهاء من أعمال تركيب البطانة الداخلية لقبة مبنى احتواء المفاعل الخاص بالمحطة الثالثة والانتهاء من تركيب أنابيب أنظمة التبريد وربط حاوية المفاعل بمضخات التبريد ومولد البخار في المحطة الرابعة إضافة إلى تركيب جميع أجزاء المولد التوربيني.

وقال سعادة المهندس محمد إبراهيم الحمادي الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية إن هذه الإنجازات الخاصة بالعمليات الإنشائية التي نجحنا في تحقيقها خلال مراحل بناء المشروع تؤكد التزامنا المستمر بأعلى معايير السلامة والجودة وتعتبر تتويجاً لجهود فريق العمل وتفانيهم.
وعبّر الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية عن فخره بفريق العمل والقائمين على المشروع باعتبارهم مساهماً رئيساً في استدامة النجاح في أول موقع في العالم يجري فيه بناء أربع محطات نووية متطابقة في آن واحد.

وأشار إلى أن الإنجازات الإنشائية الجديدة في المحطتين الثالثة والرابعة جاءت نتيجة للتعاون الوثيق بين مؤسسة الإمارات للطاقة النووية وشريكتها في الائتلاف المشترك الشركة الكورية للطاقة الكهربائية “كيبكو”.

وأكد الحمادي أنه سيكون للطاقة النووية الآمنة والمستدامة والصديقة للبيئة دوراً مهمّاً وحيوياً في مستقبل الدولة ما سيعود بالكثير من المنافع على اقتصادنا الوطني إلى جانب توفير فرص العمل والمساهمة في بناء قطاع صناعي محلي متقدّم ومساند للمشروع في موقع براكة في المنطقة الغربية لإمارة أبوظبي.

من جانبه قال المهندس أحمد الرميثي نائب الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية إن استكمال تركيب أنابيب أنظمة التبريد وربط حاوية المفاعل بمضخات التبريد ومولد البخار في المحطة الرابعة وتركيب كافة عناصر المولد التوربيني تجعلنا على أهبة الاستعداد لتركيب الجهاز الضاغط في منتصف العام 2017 .

وأضاف “نجحنا اليوم بإنجاز 35% من المحطة الرابعة قبل الموعد المحدد وذلك في أعقاب إتمام الأعمال ذاتها قبل عشرة أشهر للمحطة الثالثة”.
يشار إلى أنه مع تركيب البطانة الداخلية للقبة في المحطة الثالثة ارتفعت نسبة إنجاز العمل الإجمالي إلى أكثر من 62 % من إجمالي العمليات الإنشائية لقبّة مبنى احتواء المفاعل ومن المتوقع أن يتم الانتهاء من بناء قبة المفاعل في الربع الأول من عام 2017 أي بعد عام تقريباً من إنجاز قبة المفاعل الثاني.

وبدأت عمليات الإنشاء الخاصة بمشروع الطاقة النووية السلمية في براكة عام 2012 ومن المقرر إتمام بناء محطات المشروع الأربع عام 2020 وستوفر هذه المحطات نحو ربع احتياجات الدولة من الكهرباء الصديقة للبيئة والتي ستحدّ من الانبعاثات الكربونية في الدولة.
وتسير عمليات الإنشاء في محطات براكة الأربع للطاقة النووية السلمية على نحوٍ آمن وثابت وقد وصلت النسبة الكلية لإنجاز المشروع إلى نحو 75 % وستوفر مؤسسة الإمارات للطاقة النووية بعد تشغيل المحطات الأربع طاقة آمنة وموثوقة ومستدامة وصديقة للبيئة اعتمادا على الموافقات الرقابية والتنظيمية.




وتس اب

أو اضغط هنا لنسخ الرقم : 004915792356885


تابع سبق على التليجرام اضغط على الصورة
araa snap

التعليقات

--

Facebook

Twitter

%d مدونون معجبون بهذه: