«شرطة دبي» تحذر من إساءة معاملة الخادمات وتطالب بمعاملتهن برحمة

sabq2-600x55313

في حملة توعية جديدة حذرت شرطة دبي من أن ساعات العمل الطويلة وإساءة المعاملة وعدم دفع الرواتب تدفع الخادمات للهرب، وقال العقيد عبد الرحمن الشاعر مدير مركز مراقبة الاتجار بالبشر في شرطة دبي أن القوة قامت بحملة استمرت يومين في مركزين لتوزيع كتيبات توعوية على الكفلاء والخادمات، ووصلت الحملة، التي أطلق عليها اسم “عاملهم بلطف”، إلى 300 خادم، وخاصة الخادمات اللواتي يعملن مع الأسر الإماراتية.

وقال أن العديد من الخادمات الهاربات ينتهي بهن المطاف كضحايا للاتجار بالبشر بعد خداعهن من قبل المجرمين الذين يجبرونهن على الفرار من الكفلاء.

وقد سجل التقرير السنوي للجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالبشر ثماني حالات من هذا القبيل في دبي في عام 2016، وتم اعتقال 31 مشتبها بهم، وأنقاذ 11 ضحية. وكانت معظم الحالات من الخادمات الهاربات اللواتي أجبرن على العمل في الدعارة.

“من المهم التعامل مع الخادمات بالرحمة ودفع رواتبهن في الوقت المحدد ووضعهن في ظروف جيدة. فالعاملات لسن عبيدا ويجب أن نوفر لهن الطعام الجيد و الرعاية الصحية المناسبة، ولا يجوز أن يعملن لأكثر من ثماني ساعات في اليوم “.

“إن استغلال الخادمات هو شكل من أشكال الاستغلال ويعاقب عليه القانون. يجب على الناس التعامل مع خادماتهم بلطف وعدم الاعتداء عليهن، حيث أن تعامل بعض الكفلاء يدفع الخادمات للهرب “.

وقال العقيد الشاعر أن أحد الكفلاء الإماراتيين اشتكى من أن الحملة قد تحرض الخادمات ضد الكفلاء، من خلال إعلام الخادمات بحقوقهن، فأخبرناه بأننا نثقف الخادمات حتى لا يهربن ويسببن مشاكل له ولغيره من الكفلاء، وأننا نريد ان تكون الخادمة على علم بمخاطر الهروب من الكفيل وأنها يمكن ان تُستغل بطرق خاطئة “.

كما استفاد العديد من الخادمات من الحملة حيث نصحتهن الشرطة بعدم الانصياع للغرباء الذين يقدمون لهن المساعدة للهروب على أمل الحصول على راتب أعلى.

“هدفنا الرئيسي هو أن لا تتعرض الخادمة للاغراء من قبل عمال آخرين، مثل أصحاب محل البقالة، للهروب من كفيلها معتقدة أنها سوف تكسب المزيد من المال. وقد عانت العديد من الخادمات الهاربات من سوء المعاملة في صناعة الجنس ومنهن من تعرضهن لسوء المعاملة وسقطن ضحايا للاتجار بالبشر “.

“تجار الاتجار بالبشر يستهدفون الخادمات ويدفعنهن إلى الفرار من كفلائهن، وبعد ذلك يتم احتجاز الخادمة داخل شقة بدون طعام أو ماء، ويجبرن على العمل في الدعارة، ولا يستطعن العودة إلى كفيلهن لأنهن يخشين ردة فعله، ونحن نريد منهن أن يفهمن القوانين وأن يعرفن حقوقهن “.

وطلبت شرطة دبي من الجمهور الاتصال بالرقم 999 أو 8007283 لأي استفسار يتعلق بالاتجار بالبشر أو الخادمات الهاربات.

وقال “ان دولة الامارات تحتل المرتبة الاولى بين الدول العربية التي تحظر قوانينها الرق والاتجار بالبشر”.

ما يقوله القانون

ووفقا للمادة الأولى للقانون الاتحادي المتعلق بالاتجار بالبشر، يشمل الاستغلال جميع أشكال الاستغلال الجنسي، وإشراك الآخرين في الدعارة، والاسترقاق، والسخرة، والاتجار بالأعضاء، والرق.

والعقوبة المفروضة على الاتجار بالبشر هي السجن لمدة لا تقل عن خمس سنوات وغرامة قدرها 000 100 درهم. ويمكن أن تكون العقوبات أكثر صرامة تبعا لنوع الجريمة المرتكَبة.


تابعنا على

تويتر : araa_news

سناب شات : uaenews

انستجرام : araanews

تليجرام - للاخبار العاجلة : UAESABQ

وتس اب  - أرسل اشتراك على الرقم : 004915792356885




التعليقات

--
%d مدونون معجبون بهذه: