دراسة: إرتفاع سن الأب يسببب التوحد وانفصام الشخصية للأطفال

sabq2-600x55313

نفت دراسات علمية نشرت مؤخرا أن يكون عمر الأم وتغذيتها ودرجة تلوث البيئة التي تعيش فيها مسؤولة لوحدها على العوامل التي تؤثّر على نمو الجنين.

وجدت دراسات أن الآباء الذين ينجبون في عُمر كبير تزداد احتمالات إصابة أطفالهم بالتوحد وانفصام الشخصية.

بحسب دراسات نُشرت في دورية “ستم سِل” المتخصصة في علم الوراثة، توجد مجموعة من العوامل المرتبطة بالأب تؤثّر على نمو الجنين، منها العُمر، وتعاطي الكحول، والوزن والنظام الغذائي، ودرجة التوتر.

وتؤثّر هذه العوامل على طريقة استجابة الخلايا أثناء نموّها للجينات الموروثة، فقد تحدث تعديلات أو تغيّرات في طريقة ترجمة الشفرة الوراثية من الجينات أثناء نمو الخلايا.

وقد وجدت دراسات أن الآباء الذين ينجبون في عُمر كبير تزداد احتمالات إصابة أطفالهم بالتوحد وانفصام الشخصية إلى جانب تشوهات خلقية أخرى.

بينما وجدت دراسات أخرى أن تعاطي الأب للكحول يزيد احتمالات انخفاض وزن المولود، وصغر حجم الدماغ، بينما ترتبط السمنة لدى الآباء بزيادة خطر إصابة الأبناء بالسرطان والسكري والبدانة.

من ناحية أخرى، وجدت دراسات أنه مع زيادة احتمالات وجود تشوهات في نمو الجنين إذا كان عُمر الأب كبيراً، تزداد احتمالات أن يتسم المولود بالذكاء والتفوّق الرياضي أيضاً في بعض الحالات. نفت دراسات علمية نشرت مؤخرا أن يكون عمر الأم وتغذيتها ودرجة تلوث البيئة التي تعيش فيها مسؤوله لوحدها على العوامل التي تؤثّر على نمو الجنين.

تابعنا على

تويتر : araa_news

سناب شات : uaenews

انستجرام : araanews

تليجرام : UAESABQ

--
%d مدونون معجبون بهذه: