مرضى يشكون قلة طواقم المسعفين المتحدثين بالعربية

sabq2-600x55313

يعرقل نقص الطواقم المتحدثة باللغة العربية تقديم العلاج اللازم لبعض مرضى المناطق الشمالية نتيجة ضعف التواصل اللغوي، سواء عند إسعافهم أو لدى إبلاغ الطوارئ بحالتهم المرضية.

وشكا عبر «الرؤية» مرضى في مستشفيات الشارقة قلة المسعفين الذين يتقنون اللغة العربية، ما يحول دون تمكن طواقم الإسعاف من التشخيص الصحيح للحالات الطارئة، ومن ثم وقوع أخطاء في العلاج نتيجة تدوين ملاحظات غير مطابقة للواقع في التقرير الطبي.

من جهتها، أكدت لـ «الرؤية» جامعة الشارقة إطلاقها برنامجاً أكاديمياً يستمر عاماً كاملاً لإعداد وتأهيل المسعفين الإماراتيين بالشراكة مع الإسعاف الوطني، بهدف سد نقص المسعفين المواطنين في المناطق الشمالية.

وأشارت إلى مساعٍ حثيثة لاستقطاب الطلبة الإماراتيين من حملة شهادة الثانوية إلى البرنامج الذي يتيح لهم بعد التخرج فرصة العمل مباشرة ضمن طواقم الإسعاف الوطني في المناطق الشمالية من الدولة.

وأوضح نائب مدير جامعة الشارقة لكليات الطب والعلوم الصحية الدكتور قتيبة أن مستشفى الجامعة استقبل مرضى في وضع صحي متأخر جداً بسبب حاجز اللغة بين المريض والمسعف الذي حال دون تشخيص وفهم حالاتهم المرضية بسهولة.

ولفت إلى تقدم أكثر من 300 شاب وشابة إلى البرنامج الأكاديمي الذي أطلقته الجامعة، منوهاً بعمل تصفيات للمتقدمين بحسب المهارات والإمكانيات، وصولاً إلى 35 مرشحاً هي القدرة الاستيعابية للبرنامج.

ويشرف على البرنامج كلية الطب ومركز التدريب الإكلينيكي والجراحي في جامعة الشارقة، وذلك وفق منهجية دراسية مبتكرة تعتمد على أفضل الممارسات الأكاديمية والتدريبية المتبعة عالمياً لإعداد المسعفين يقدمها الخبراء أكاديميون متخصصون.

من جهته، أفاد نائب المدير التنفيذي للإسعاف الوطني أحمد الهاجري بأن إطلاق البرنامج يهدف إلى تلبية الاحتياجات الملحة نتيجة تعدد التركيبة السكانية في الدولة، وإحداث موازنة بين السكان والمسعفين من ناحية العدد واللغة.

وأكد أن لدى المؤسسة العديد من المبادرات والمشاريع الرامية إلى زيادة عدد المسعفين الإماراتيين وتوطين المهنة بالكامل، مرجعاً قلة إقبال المواطنين على المهنة إلى وجود شروط أساسية للمتقدمين، منها ما يتعلق بالبنية الجسمانية والتحصيل العلمي، فضلاً عن طبيعة العمل الميداني الشاق.

في سياق متصل، ذكرت سامية عبدالعزيز «مهندسة» أنها واجهت صعوبات كبيرة في شرح حالة زوجها وأوجاعه للمسعف لعدم قدرته على فهم وتشخيص الحالة، نتيجة سوء الفهم اللغوي وضعف الاتصال.

تابعنا على

تويتر : araa_news

سناب شات : uaenews

انستجرام : araanews

تليجرام : UAESABQ

--
%d مدونون معجبون بهذه: