قتلت زوجها لحصد مشاهدات عالية على “يوتيوب”

sabq2-600x55313

أسدلت محكمة أمريكية الستار عن القضية المتهمة فيها منفذة مقالب على موقع “يوتيوب”، بإطلاق النار على زوجها، في حيلة فيديو مروعة للحصول على مشاهدات عالية.

اعترفت منفذة المقالب الأمريكية موناليزال بيريز البالغة من العمر 20 عاما، بإطلاق النار على زوجها بيدرو رويز، ووافقت على الحكم بالسجن لمدة ستة أشهر، ومن المقرر أن تواجه جلسة استماع في فبراير/شباط من العام القادم.قالت بيريز إنها اعتقدت أن زوجها سيحمي نفسه بكتاب سميك عندما أطلقت الرصاص من مسافة قريبة أمام المارة، بحسب وكالة “فرانس برس”.

وافقت بيريز على السجن لثلاثة أشهر، ثم قضاء ثلاثة أشهر رهن الإقامة الجبرية، كما ستخضع لعشر سنوات من المراقبة ومنعها من حيازة الأسلحة النارية مدى الحياة.

​يذكر أن مدير قسم الشرطة في مقاطعة نورمان، جيريمي ثورنتون، قال في بيان، في 27 يونيو/حزيران، إن موناليزا بيريز من مينيسوتا اعتقلت بعد أن أطلقت النار على صديقها بيدرو رويز الثالث، البالغ 22 عاما، في  صدره. ووفقا لوثائق المحكمة، فقد  أطلقت النار عليه باستخدام مسدس اليد عيار 50 — والذي يعتبر واحدا من المسدسات الأكثر نفوذا في العالم — وحدث ذلك في حديقة خارج المنزل على العشب وكان الصديق يمسك  موسوعة ذات الغلاف الثخين لمنع الرصاصة.

وأضافت الجنائية أن موناليزا أرادت زيادة عدد المشاهدين لذلك قررت أن تقدم على هذه التجربة الخطيرة وتصوير الفيديو.

فأقاموا بتثبيت كاميرا على الجزء الخلفي من السيارة ووضع كاميرا أخرى على سلم قريب. وعندما بدأوا بالتصوير أمسكت موناليزا المسدس وأطلقت النار على صديقها.

ثم اتصلت موناليزا بالطوارئ 911، الساعة  18:30 مساء بالتوقيت المحلي، للإبلاغ أنها أطلقت الرصاص بالخطأ على صديقها، ووفقا لوثائق المحكمة. أعلن وفاته في مكان الحادث إثر طلقة نارية واحدة في الصدر.

وكان رويز يمارس إطلاق النار على الكتب وأقنع صديقته أن الرصاصة لا تخترق الغلاف.

وأشير وفقا لوثائق المحكمة  أن موناليزا التي أطلق النار على رويز، اتهمت بالقتل من الدرجة الثانية، وستواجه عقوبة تصل إلى 10 عاما في السجن أو غرامة قدرها 20.000 دولار.

قال ثورنتون وقتها في بيان “لا تزال القضية قيد التحقيق من قبل مكتب الشرطة لمقاطعة نورمان ومينيسوتا”. ووفقا لأشرطة فيديو يوتيوب الزوجين لديهم ابنة تبلغ 3 سنوات وموناليزا حامل الآن بالطفل الثاني.

قالت موناليزا في مقطع الفيديو الأخير الذي صوروه معا “تخيل عندما يكون لدينا 300.000 مشترك”. وأكد المحققون أن مقطع الفيديو مع إطلاق النار لن ينشر في الإنترنت.

تابعنا على

تويتر : araa_news

سناب شات : uaenews

انستجرام : araanews

تليجرام : UAESABQ

--
%d مدونون معجبون بهذه: