«الواتس آب» ينقذ فتاتين وقعتا ضحية الاتّجار بالبشر

sabq2-600x55313

حجزت محكمة جنايات أبوظبي، أمس، قضية اتّجار بالبشر متهماً فيها ثماني سيدات من الجنسية الأسيوية و رجل، للحكم في جلسة يوم 31 يناير/‏ كانون الثاني المقبل.

وتفصيلاً، خططت ثلاث سيدات من الجنسية الآسيوية لافتتاح محل للمساج، واستغلال الفتيات العاملات من أجل الدعارة، وقمن بالاتفاق مع سيدة لديها محل للمساج في إحدى دول جنوب شرق آسيا بإحضار 7 فتيات للعمل لديهن، وجهزت تلك السيدة المجموعة وبعدها أرسلت لها قيمة التذاكر ومتطلبات السفر مع تأشيرة الزيارة للدولة لهن، وحضرت الفتيات إلى الدولة عبر المطار وتفاجأن بعدم حضور أي من السيدات الثلاث لاستقبالهن فحجزن سيارة أجرة المطار وطلبن منه إيصالهن إلى العنوان المكتوب على الورقة والتواصل مع رقم هاتف المتهمة الأولى صاحبة محل المساج، وعندما وصلن إلى الشقة، أمرتهن بالبدء بالعمل في المحل، ومع مرور الأيام بدأت ترغمهن على ممارسة الدعارة مع الرجال بمقابل مادي وأغلقت عليهن الشقة.

ورفضت فتاتان من المجموعة العمل، وقامت إحداهما بالتواصل عبر «الواتس آب» بزوجها الموجود في بلدها والتي أخبرته أنها مسجونة بغرفة وتفرض عليها المتهمة الأولى ممارسة الفاحشة، وبدوره قام بالتواصل مع الأجهزة المختصة ببلده والتي تواصلت مع سفارة بلده في أبوظبي، وبعد أن تأكدت من الموضوع أخبرت الأجهزة الضبطية المحلية والتي من جانبها قامت بإعداد كمين والقبض عليهن متلبسات بالجرم ومعهن المتهم الرابع، وعددهم 9 أشخاص، ثلاث منهن متهمات بالاتّجار بالبشر واستغلال الفتيات، والمتهم الرابع آسيوي متهم بالتحريض على الدعارة، أما الخمس الأخريات فمتهمات بممارسة الدعارة بمقابل مادي وتهمة البقاء بالدولة بصورة غير شرعية، كما تم إحالة الضحيتين إلى مركز إيواء الاتّجار بالبشر في أبوظبي، وبعد أن أدلتا بإفادتهما سافرتا إلى بلدهما.

تابعنا على

تويتر : araa_news

سناب شات : uaenews

انستجرام : araanews

تليجرام : UAESABQ

التعليقات

--
%d مدونون معجبون بهذه: