«التربية» تُجري صيانة شاملة للمدارس خلال إجازة الفصل الأول

sabq2-600x55313

المهندس عبد الرحمن الحمادي، وكيل وزارة التربية والتعليم للرقابة والخدمات المساندة

أفاد المهندس عبد الرحمن الحمادي، وكيل وزارة التربية والتعليم للرقابة والخدمات المساندة لـ «البيان» أن الوزارة تسعى لتوفير بيئة تعليمية محفزة وجاذبة للطالب والمعلم على حد سواء؛ لذلك حرصت الوزارة على الاستمرار في أعمال صيانة المدارس في دبي والمناطق الشمالية خلال فترة عطلة الفصل الدراسي الأول، منها صيانة تحسينية وأخرى شاملة، بواقع 4 مدارس.

بيئة جاذبة

وأوضح الحمادي أن الوزارة تحرص على تزويد المدارس باحتياجاتها كافة وذلك في إطار استراتيجية تطوير التعليم، التي تسعى إلى ضمانة استقرار العام الدراسي بقوة منذ اليوم الأول، والعمل المستمر على تطوير العملية التعليمية في جميع مدارس الدولة.

وتعمل الوزارة على تحسين البنية التحتية للمدارس وتحديثها، من خلال مبادرات تتبناها وزارة التربية والتعليم لجعل البيئة التعليمية بيئة جاذبة للطلبة من خلال الارتقاء بمستواها حتى تتمكن من التماشي مع ضرورات التطوير وأدواته ومواكبة مستجدات العصر من الوسائل التعليمية والتجهيزات التربوية والتقنيات الحديثة التي تسعى الوزارة إلى مواكبتها لتحقيق استراتيجيتها في تطوير العملية التعليمية.

4 مدارس

بدوره، أفاد المهندس ماجد الشامسي، مدير إدارة المنشآت التعليمية في وزارة التربية والتعليم بأن الصيانة الشاملة في إجازة الفصل الدراسي الأول شملت 4 مدارس موزعة على مدرسة في دبي في منطقة المزهر ( مدرسة المزهر للتعليم الأساسي للبنات) .

و مدرسة في منطقة حتا ( مدرسة خديجة بنت خويلد للتعليم الأساسي للبنات)، و مدرسة في منطقة كلباء ( مدرسة أم الفضل بنت حمزة النموذجية للتعليم الأساسي للبنات)، ومدرسة في الشارقة بمنطقة الذيد ( مدرسة الشفاء للتعليم الأساسي للبنات)، حيث يتم عمل تطوير شامل بهذه المدارس يشتمل على تعديلات وتجديد شامل لدورات المياه وتنفيذ تعديلات في المداخل لتناسب أصحاب الهمم.

و تعديل شامل في المختبرات، وإغلاق الممرات المفتوحة مع تكييف هذه المناطق لتهيئة الأجواء المناسبة للطلاب وتعديل البنود الصحية و الكهربائية لتناسب مع توجيهات الدولة لخطة الاستدامة وتوفير الطاقة والمياه واستحداث صالات طعام ومكتبات بالمدارس واستبدال المظلات القديمة بهذه المدارس مع تنفيذ مظلات تراعي المواصفات القياسية والصحيحة للمظلات الحديثة.

وذكر أن هذه الفترة شملت أعمال نظافة عامة للمدارس كما شملت التأكد من تنظيف الأسطح و مجاري تسريب مياه الأمطار وكذلك مانهولات صرف مياه الأمطار، والصيانة الدورية لأجهزة التكييف بالتنظيف وغسيل الفلاتر، والصيانة الدورية للأعمال الكهربائية والصحية، وغسيل وتنظيف خزانات المياه.

وجاءت أعمال الصيانة التحسينية للمدارس في تنفيذ أعمال الصيانة المطلوبة من إدارات المدارس استعداداً للفصل الدراسي الثاني و يتم استغلال فتره العطلة لتنفيذ هذه الأعمال أثناء عدم تواجد الطالب مثل الأصباغ.

تواصل دائم

ومن جهتها أكد إدارات مدرسية انتهاء عمليات الصيانة للمكيفات وشركات النظافة من التنظيف، لافتين إلى أنهم يعاينون طوال أيام الإجازة الماضية حالة مدارسهم، وظلوا على تواصل دائم للتأكد من توفير أرضية سانحة لمواصلة الفصل الدراسي الثاني بأريحية وثقة وهدوء.

حيث أثبت الجميع حرصه على التواجد في المدارس أثناء أيام الإجازة، ورصد واقع الصيانة والاستعدادات للانطلاقة، ناهيك عن تواصل مسؤولي الوزارة مع المدارس، ومتابعة أدق التفاصيل التي من شأنها أن تساند جهود الإدارات المدرسية، وتتيح الفرصة للجميع للسير في فصل دراسي أخير بأفضل ما يمكن أن يكون ودون الوقوع في مطبات تعيق سير العملية التعليمية في كافة المدارس.

ولفتت الإدارات المدرسية أنها تسعى لتقديم أفضل البرامج التعليمية التي تخاطب العصر الحديث بما فيه من تغيرات هائلة في طرق التدريس، وتهدف المدرسة والتي تعتمد على تخريج طلبة على قدر كبير من العلم والمعرفة لمواجهة تحديات العصر.

تابعنا على

تويتر : araa_news

سناب شات : uaenews

انستجرام : araanews

تليجرام : UAESABQ

--
%d مدونون معجبون بهذه: