انطلاق دورة مرشحي ضباط الدفعة 30 في شرطة دبي

sabq2-600x55313

تتوالى مفاجآت شرطة دبي مع انطلاق دورة مرشحي الضباط الدفعة (30)، ودورة مرشحي الضباط الدفعة (3) العنصر النسائي، والتي تستمر حتى 9 أغسطس في نادي الضباط بمنطقة القرهود، تحت شعار “منكم الطموح ومنا المستقبل”، حيث لم تقتصر حكاية التميز على تدشين أول “مقابلة عمل سعيدة” عالمياً في عام زايد، بل امتدت لتشمل إحداث تغيير جذري بالممارسات العالمية الروتينية المتبعة في تنفيذ مقابلات العمل، وذلك عبر إطلاق القيادة العامة لشرطة دبي، خدمات ذكية تتيح للمرشحين التسجيل عن بُعد، وتحديد يوم وتوقيت مقابلاتهم، وذلك مراعاة لظروفهم وارتباطاتهم الاجتماعية، وبما يعزز شعورهم بالارتياح والسعادة وجاهزيتهم النفسية لخوض التجربة، في سابقة هي الأولى من نوعها محلياً وعالمياً، ساهمت بتحقيق شرطة دبي أعلى معدلات التحفيز البشري في 2018.

نقلة استثنائية

تفقد سعادة اللواء طيار أحمد محمد بن ثاني، القائد العام لشرطة دبي بالوكالة، بحضور العميد جمال الجلاف، مدير الإدارة العامة للشؤون الإدارية بالنيابة، رئيس لجنة التعيين والإيفاد، والعميد الدكتور صالح مراد، مدير الإدارة العامة للموارد البشرية بالنيابة، والمقدم جميلة الزعابي، مدير إدارة سجن النساء، والمقدم ناصر الزري، مدير معهد التدريب في أكاديمية شرطة دبي، والرائد حمد بن دعفوس المنصوري، مدير إدارة الاختيار والتوظيف، أمس، قاعات التسجيل والاختبارات وأركان معرض “الإيجابية”، للاطمئنان على راحة المرشحين والمرشحات، وقال: تحظى دورة مرشحي الضباط الدفعة (30)، ودورة مرشحي الضباط الدفعة (3) العنصر النسائي، لعام 2018-2019، باهتمام كبير من قبل سعادة اللواء عبدالله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، كونها تعد نقلة استثنائية، ونجاحها سيُلهم بلا شك المؤسسات والشركات محلياً وعربياً وعالمياً، لاتباع أساليب جديدة في مجال التحفيز البشري.

انتشار واسع

وقال العميد أحمد رفيع، مدير الإدارة العامة للموارد البشرية: حققت إعلانات تسجيل المرشحين الرقمية، تفاعلاً كبيراً، حيث تجاوزت الـ 250 ألف “مشاهدة ” على موقع “انستغرام”، ويعود الفضل في انتشارها الواسع، إلى الخطة الإعلامية والتسويقية التي صُممت بدقة لتعكس مكامن تميز الحُلة الجديدة الخاصة باختيار المرشحين والمرشحات، وتبرزها بما يليق بمكانة شرطة دبي العالمية.

ممارسات قديمة

وتابع: جرت العادة خلال السنوات الماضية، أن يتم التواصل مع جميع المتقدمين والمتقدمات، للحضور باكراً إلى أكاديمية شرطة دبي، ضمن موعد وتوقيت محدد للجميع، وذلك بهدف التسجيل، ومقابلة لجنة اختبار وتقييم المرشحين والمرشحات، وقد كنا نرى في ذلك الأسلوب حينها مواكبة للممارسات التقليدية المتبعة في المقابلات، كونه يتيح لنا اختبار حقيقة أداء الطلبة والطالبات، لاسيما وإنه كان عليهم الانتظار لنحو ساعة قبل مقابلة اللجنة، وقد كان ذلك كفيلاً لمعرفة سلوكهم تحت مشاعر الضجر وربما القلق والتوتر الذي يولده الانتظار.

إنجاز عالمي

وتابع: بعد اطلاعنا على أحدث الدراسات العلمية التي تناولت العلاقة بين الإحساس بالقلق والتوتر، وطريقة تفكير الإنسان وسلوكه، قررت القيادة إيقاف آلية العمل القديمة رغم رواجها العالمي، وابتكار نهج عملي محلي، يحقق لنا إنجازاً عالمياً جديداً، واستثماراً أفضل للكوادر الوطنية الشابة، لاسيما وإن القلق والتوتر والخوف في أحيان كثيرة يحول دون قدرة المرشح على التعبير عن نفسه، حيث يضطرب بسبب الأجواء العسكرية المهيبة التي يختبرها للمرة الأولى في حياته،  ويعجز عن إقناع اللجنة بمهاراته وخبراته، ما يقود إلى استبعاده، رغم أنه تحت الظروف العادية الخالية من التوتر، شخص على قدر كبير من المزايا الشخصية والفكرية والمهارات، وهنا سيبرز دور الاختبار الذكي، الذي سيخضع له الطلبة، بما يعين لجنة المقابلات على اتخاذ قرار منصف وسليم.

مراحل التسجيل

وتحدث الرائد حمد بن دعفوس المنصوري، مدير إدارة الاختيار والتوظيف، عن مراحل تسجيل المرشحين والمرشحات هذا العام، موضحاً أنها تبدأ بالتسجيل عن طريق الحضور الشخصي أو موقع شرطة دبي، يلي ذلك أخذ جولة في معرض “الإيجابية”، الذي يُنظم للمرة الأولى، بمشاركة مختلف إدارات شرطة دبي ومجالسها، وذلك بما يعزز نقاشات إيجابية بين موظفي شرطة دبي والطلبة وأولياء أمورهم، ثم يتبع ذلك الانتظار في قاعة “الطموح” استعداداً لأداء اختبار سمات الشخصية الذكي، الذي يقيس بدقة الثقة بالنفس والمصداقية والثبات عند المرشّحين، قبل  الانتظار مرة أخيرة في قاعة “المستقبل” تمهيداً لمقابلة اللجنة.

ديكورات عصرية

وقال: بناء على توجيهات سعادة اللواء عبدالله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، فقد خضعت جميع القاعات المخصصة للحدث، لعناية فنية فائقة، وذلك بما يتوافق وينسجم وأهداف تدشين شرطة دبي لنهج مقابلات العمل السعيدة الأولى عالمياً.

واستطرد: تؤثر البيئة المحيطة بالإنسان بقوة في حالته النفسية وأفكاره وانفعالاته المتنوعة، وقد ركزنا على تصميم ديكورات داخلية عصرية ذات طابع بيئي مريح ويبعث على السعادة، من خلال الاعتماد على البساطة الراقية والأثاث الفندقي الفاخر ذي الألوان الهادئة.

خدمات ذكية

وحول الجانب التقني للحدث، قال أحمد قائد غالب، أخصائي نظم معلومات في الإدارة العامة للذكاء الاصطناعي: عملنا على تسهيل تسجيل المرشحين، من خلال فتح باب التسجيل عبر موقع شرطة دبي الإلكتروني، حيث بإمكان المرشح أو المرشحة الاطلاع على الشروط والمستندات المطلوبة وتحميلها بسهولة وسرعة. موضحاً أن 782 شخص استفادوا من خدمة المواعيد، في حين أن 130 شخص حضر اليوم الأول.

وأضاف: تعد خدمة المواعيد، جديدة ونوعية، حيث تصل رسائل نصية (sms) لمن قاموا بالتسجيل، ليختاروا موعد وتوقيت الحضور الذي يلائم ظروفهم الشخصية خلال الفترة من 1-9 أغسطس الجاري، مرفقة لهم بالوقت ذاته خريطة الوصول لنادي ضباط شرطة دبي.

تابعنا على

تويتر : araa_news

سناب شات : uaenews

انستجرام : araanews

تليجرام : UAESABQ

التعليقات

--
%d مدونون معجبون بهذه: