خصيف يطالب الجميع بالوقوف خلف الأبيض

sabq2-600x55313

أكد المدير الفني لمنتخبنا الوطني الأول لكرة القدم الإيطالي ألبيرتو زاكيروني أن معسكر الأبيض الذي أقيم في مدينة جيرونا الإسبانية للفترة من 1 إلى 11 سبتمبر 2018 استعداداً لنهائيات كأس آسيا الإمارات 2019 جاء ناجحاً وحقق الأهداف التي رسمها الجهاز الفني للمرحلة الثانية من  الإعداد التي كانت قد انطلقت في أغسطس الماضي بمعسكر النمسا .

وأشاد زاكيروني بالروح المعنوية العالية التي ظهر عليها اللاعبون خلال الحصص التدريبية والمباراتين الوديتين وحرصهم على تقديم أفضل مستوى إلى جانب التزامهم التام بتعليمات الجهاز الفني والإداري .

وقال المدير الفني للأبيض عقب الفوز على لاوس بثلاثية نظيفة أمس أن عمل المدرب يتمثل في إعداد وتجهيز “البدلة الفنية” التي تتناسب مع قدرات ومقاسات اللاعبين حتى يظهر الفريق واللاعبون بأفضل حالة فنية فوق أرض الملعب ، مشيراً إلى أن الهدف من المباريات الودية هو البحث عن الايجابيات وتطويرها ، ومعالجة السلبيات والسعي لتلافيها .

وشدد زاكيروني على أن اللاعبين هم  من يطبقون وينفذون رؤية الجهاز الفني في الميدان .

وأوضح زاكيروني أن اختيار منتخب لاوس جاء بسبب قناعة أهمية اللعب بشكل تصاعدي ، حيث حرصنا على أن تكون المباريات الودية التي بدأناها في معسكر النمسا ، ومن ثم في معسكر جيرونا مع منتخبات ليس من التصنيف العالي حتى تشكل فرصة لاختبار قدرات اللاعبين ومن أجل العمل على بناء المنتخب وصنع نهج تدريبي وفي التكتيك الانسب للفريق وللاعبين .

وتابع حديثه قائلاً :”لقد لعب لاعبو منتخب لاوس 6 مباريات قبل مباراة الابيض ، بينما لا يزال الدوري الاماراتي في بدايته ، وأنا أحترم كل المنتخبات ، وسيكون بداية من التجمع المقبل في أكتوبر مواجهات قوية .

وحول تغيير أسلوب لعب الابيض في مباراة لاوس قياسا إلى الأسلوب الذي اعتمده في مباراة ترينيداد أكد زاكيروني يمكن للمنتخب اللعب بأكثر من نهج تكتيكي ، وتغيير الأسلوب حسب امكانات المنافس، لا يمكن قياس منتخب لاوس بقدرات منتخب ترينينداد الذي يعتمد على القوة البدنية على سبيل المثال ، كما أن الأهم هو أداء اللاعبين في الملعب على مستوى ترابط الخطوط والحلول الهجومية ، علما أنني يمكن أن اعود الى النهج السابق في المباريات القادمة كخيار اضافي.

وشدد المدرب ان تأقلم لاعبينا على طريقة 4-2-3-1 عائد الى استخدام هذا الأسلوب في غالبية الفرق في الدوري، بينما قد لايكون هناك تأقلم على الأسلوب الآخر بسبب عدم استخدام تلك الطريقة في المسابقة المحلية .

علي خصيف

بدوره أبدى علي خصيف قائد منتخبنا الوطني رضاه عن المستوى الذي قدمه اللاعبون أمام منتخب لاوس أمس على الرغم من تواضع المنافس إلا أن التعامل الجدي للاعبين ورغبتهم في تحسين الصورة التي ظهرنا عليها في المباراة الماضية أمام منتخب ترينيداد وتوباغو كان سبباً في الفوز  أمس .

وأشاد خصيف بالجهاز الفني للمنتخب بقيادة الإيطالي ألبيرتو زاكيروني الذي تربطه علاقة وطيدة مع اللاعبين ويحرص على سماع وتفهم وجهة نظرهم سواء في طريقة أو أسلوب اللعب وهو أمر نعده شجاعة منه ، مشيراً إلى أن الأجواء في معسكر جيرونا جاءت إيجابية جداً .

وطالب خصيف الشارع الرياضي بضرورة الوقوف خلف الأبيض ودعم الجهاز الفني واللاعبين خلال هذه الفترة المقبلة والابتعاد عن النقد السلبي ، مشيراً إلى أن عتب الجماهير يأتي من حبهم وحرصهم على مشاهدة المنتخب في افضل صورة وهو أمر إيجابي لكن ذلك يجب أن يكون بطريقة وأسلوب إيجابين وليس من خلال التقليل من قدرات اللاعبين .

وأوضح خصيف أن كل اللاعبين على قدر عال من المسؤولية ويدركون أهمية المرحلة ويبذلون قصارى جهدهم من أجل التحضير الأنسب لنهائيات كاس آسيا .

الجدير بالذكر أن معسكر منتخبنا القادم سيقام في مدينة برشلونة الإسبانية للفترة من 6 إلى 16 أكتوبر 2018 وسيخوض خلاله الأبيض مباراتين دوليتين وديتين الأولى أمام منتخب هندوراس يوم 11 أكتوبر ، فيما الثانية أمام منتخب فنزويلا يوم 16 أكتوبر .

 

تابعنا على

تويتر : araa_news

سناب شات : uaenews

انستجرام : araanews

تليجرام : UAESABQ

التعليقات

التعليقات مغلقة.

--