دراسة : السماح للأطفال بارتداء ملابسهم المفضلة يزيد من تركيزهم

المصدر :

مصراوي

sabq2-600x55313

وجدت دراسة جديدة على الأطفال أن نشاطهم قد يزداد في الوظائف الموكلة إليهم، في حال تم السماح لهم بارتداء الأزياء التي يريدونها، لا سيما أزياء الأبطال الخارقين من الرسوم المتحركة.

وبحسب فيديو أعده موقع منتدى الاقتصاد العالمي “World Economic Forum”، وترجمته عنب بلدي، حول دراسة اسمها “أثر باتمان”، فإن تجربة حديثة شملت 180 طفلًا أثبتت أثر تقمص دور الأبطال الخارقين في زيادة تركيزهم.

وأعطى علماء نفس مهمة مملة لأطفال تتراوح أعمارهم بين 4 إلى 6 سنوات، مدتها عشر دقائق، وقسموهم إلى ثلاث مجموعات، واحدة منها فقط سمح لها باختيار أي لباس يودون ارتداءه، حتى لو كان من شخصيات الرسوم المتحركة.

اختار عدد كبير من الأطفال ملابس “باتمان”، فيما اختار زملاء آخرون من نفس المجموعة ملابس لأبطال آخرين كان لها جميعها ذات الأثر.

استطاع هؤلاء الأطفال الاستمرار بالعمل لفترة أطول من أولئك الذين طلب منهم إنجاز المهمة بشكل جدي، دون أي مساحة حرية في فعل ما يريدون.

وضع العلماء ثلاثة احتمالات تفسر سبب نجاح هذه المجموعة تحديدًا، الأولى تقول إن ارتداء هذه الملابس منحتهم “مسافة ذاتية” بينهم وبين المهمة المملة.

والتفسير الثاني يقول إن المهمة أصبحت أكثر متعة مع ارتداء هذه الملابس، فيما كان التفسير الثالث والأكثر قوة هو اعتقادهم بأنهم اكتسبوا بعض صفات هؤلاء الأبطال بارتداء ثيابهم، مثل المثابرة والالتزام، والاهتمام بالتفاصيل.

وتُعتبر نتائج الدراسة مهمة كونها وجدت شيئًا من الحياة الواقعية يمكن أن يجذب الأطفال للالتزام بمهامهم، في ظل سيطرة التكنولوجيا والواقع الافتراضي على معظم وسائل التسلية.

تابعنا على

تويتر : araa_news

سناب شات : uaenews

انستجرام : araanews

تليجرام : UAESABQ

--
%d مدونون معجبون بهذه: