تحت شعار عطاء الطبيعة في الفترة من 21 إلى 24 مارس 2018
إطلاق النسخة السادسة من برنامج الرسامين الصغار في آرت دبي

sabq2-600x55313

تحت رعاية حرم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، سمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم رئيسة مجلس الإمارات للتوازن بين الجنسين، رئيسة مؤسسة دبي للمرأة، أعلن المكتب الثقافي لسمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم، بالتعاون مع “آرت دبي” عن انطلاق النسخة السادسة من “برنامج الشيخة منال للرسامين الصغار”، ضمن فعاليات النسخة الثانية عشر من معرض آرت دبي خلال الفترة من 21 إلى 24 مارس المقبل بفندق مدينة جميرا.

ويهدف البرنامج إلى تشجيع الأطفال الموهوبين وتنمية قدراتهم الفنية، بتوفير فرص تعليمية فريدة من شأنها تطوير أدواتهم وصقل مهاراتهم وإثراء معرفتهم بالفنون وأشكالها المختلفة من خلال مشاركتهم في المعارض والفعاليات الفنية والثقافية التي تقام على مستوى الدولة.

عطاء الطبيعة

وسوف تشرف الفنانة اليابانية – الأسترالية هيرومي تانغو على ورش العمل المتنوعة التي تقام ضمن النسخة الجديدة من البرنامج تحت شعار “عطاء الطبيعة”، والتي يسعى خلالها الأطفال المشاركون إلى استكشاف الطبيعة من خلال أعمال فنية ترتكز على النخلة باعتبارها رمز ومكون أساسي من مكونات الطبيعة في دولة الإمارات، وتعتمد على الطرق التفاعلية لتواصل الإنسان مع الطبيعة المحلية وما تمنحه من عطاء وكيفية مساهمتها في صحته وجميع نواحي حياته، وستوفر ورش العمل التفاعلية فرصة معرفية ثرية بالفن، تُعَرِف الأطفال على أنماط فنية حديثة حافلة بالألوان والأضواء والمواد والأشكال.

ويستهدف “برنامج الشيخة منال للرسامين الصغار” الفئة العمرية من (5 إلى 17) سنة من خلال ورش فنية ذات مستوى رفيع بإشراف فنانين عالميين محترفين عملوا في مختلف المجالات الفنية البصرية والتشكيلية، بهدف تنمية الحس الفني لدى هذه المواهب وتغذيتها بثقافات مختلفة في اطار بيئة محفزة على الإبداع.

رسالة تربوية فنية

وقالت المها البستكي مدير المكتب الثقافي لسمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم إن النسخة السنوية من البرنامج، والتي يتم تنظيمها خلال “آرت دبي”، تعكس التزام سمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم بدعم المواهب الفنية في دولة الإمارات من خلال إشراكهم برامج ومبادارات منتقاة بعناية بالتعاون مع فنانيين عالميين، وانطلاقاً من أهمية الدور والرسالة التربوية والتعليمية التي يمكن توجيهها للأطفال عبر الفن.

ورحبت المها البستكي بالفنانة هيرومي تانغو المشرفة على نسخة هذا العام من البرنامج وقالت: “سعداء بمشاركة تانغو في النسخة السادسة من البرنامج، حيث تتمتع بمسيرة حافلة وخبرة متميزة في مجال الفن المستوحى من الطبيعة”، متطلعةً لاستفادة الأطفال من هذه الموهبة العالمية وإبراز طاقاتهم الإبداعية خلال ورش العمل.

وأكدت مديرة المكتب الثقافي لسمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم، على الدور الحيوي الذي يلعبه برنامج الشيخة منال للرسامين الصغار في توفير منصة فنية للموهوبين تمدهم بمهارات فنية جديدة تحمل مضامين ورسائل هادفة، مشيرةً إلى أن البرنامج يطمح في إعطاء المزيد من الفرص للأطفال على مستوى دولة الإمارات.

من جهتها، أعربت الفنانة هيرومي تانغو عن سعادتها بالتعاون مع المكت بالثقافي قائلة:” يشرفني أن أكون الفنانة المشرفة على النسخة السادسة من هذا البرنامج الرائع، وأطمح من خلال ورش عمل (عطاء الطبيعة) في تسليط الضوء على تأثيرات الفن الإيجابية على نفسية وصحة الأطفال، حيث سيتعلمون كيفية التعبير عن تجاربهم الشخصية مع الطبيعة، وكيف يمكن للأمور البسيطة المختلفة مثل الترتيب أو التنسيق أن تُغَير من الأفكار والمشاعر والذكريات، بالإضافة إلى تواصلهم مع جوانبهم الفنية”.

تابعنا على

تويتر : araa_news

سناب شات : uaenews

انستجرام : araanews

تليجرام : UAESABQ

التعليقات

ترك تعليق

--