شاهد بالصور | بوتان .. دولة خارج العصر الذي نعيشه

sabq2-600x55313

بين عملاقتي أسيا، الصين والهند تقع دولة صغيرة مليئة بالوديان والغابات الكبيرة والمرتفعات الجبلية، أهلا بك في بوتان، الدولة التي تعيش خارج العصر حتى الآن.

حتى الآن لا يوجد في هذه الدولة إشارات مرور، وهو ما يعكس أيضا ندرة وجود السيارات با، كما ان تدخين حتى التبغ فيها أمر غير قانوني، وهو نفس الحكم بالنسبة لصيد الأسماك أو الصيد البري.

المحرمات كثيرة أيضا، فمن المحظور أيضا تسلق قمم الجبال، إذ يعتقد أنها مسكونة بالأرواح، كما يفرض على العمال ارتداء الزي التقليدي للبلد والذي يطلق عليه “جهو” للرجال و”كيرا” للسيدات، بحسب ما نقلت مجلة “فوربس” الأمريكية.

أحد الغرائب أيضا أنه خلال السنوات الماضية، اعتبرت “مجمل السعادة القومي” في بوتان أهم من الانتاج القومي الإجمالي للبلد، مما يجعلها تضع السعادة فوق انتاجية المواطن.

وفي ظل هذه البيئة، يلقى الكهنة البوذيون تقديرا استثنائيا، كما هناك تزايد كبير جدا في بناء الأديرة التي تقام على مساحات شاسعة وتلقى اهتماما كبيرا بفرشها وتزيينها بأفخر الأنواع.

وخارج الصلاة أو التأمل أو الأعمال الروتينية، يفضل الكهنة ممارسة ألعاب الطاولة وتلاوة القصص أو تبادل الضحك.

ورغم حدوث تطور في الألعاب الرياضية حول العالم، إلا أن بوتان لا تزال حبيسة في ألعاب العصور القديمة، فالرماية هي الرياضة الومية في بوتان، كما أن الفلفل الحار الأخضر مع صوص الجبنة هو الطبق الوطني لبوتان.

توضح المجلة أن بوتان تعرف باسم “أرض تنين الرعد” وهي بمثابة عالم خيالي أيضا، فعاصمتها تيمفو، تقع في حضن جبال الهيمالايا على ارتفاع 7874 قدم عن سطح البحر، وتحتفظ منازلها بالطراز البوتاني ذات الأسقف ذات الطبقات التي ينخفض حجمها حتى تصل إلى مستطيل صغير في القمة.

وتضم بوتان أحد الأماكن الأكثر غرابة على كوكب الأرض وهو دير “عش النمر” أو “بارو تاكتسانج”، وهو معبد بوذي يقع على جانب منحدر جبلي في وادي بار.

بني هذا المعبد في القرن السابع عشر، وتعرض للتدمير في حريق عام 1998، قبل إعادة بناءه من جديد ليفتتح في 2005.

 

تابعنا على

تويتر : araa_news

سناب شات : uaenews

انستجرام : araanews

تليجرام : UAESABQ

التعليقات

--
%d مدونون معجبون بهذه: